القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

مبابي يكسر لعنة اليورو وهدف من ركلة جزاء.......




نجح كيليان مبابي نجم منتخب فرنسا في كسر لعنة عدم تسجيله في بطولة أمم أوروبا، بعدما أحرز هدفًا من ركلة جزاء في شباك بولندا، خلال المباراة التي جمعت المنتخبين في ختام دور المجموعات ليورو 2024.


رفع مبابي رصيده إلى 13 هدفًا في البطولات الكبرى (كأس العالم واليورو) مع فرنسا، ليصبح ثاني أكثر لاعبي الديوك تسجيلًا، خلف الأسطورة بلاتيني (14).


ساهم مبابي في 71 هدفًا (تسجيل وصناعة) مع نادي باريس سان جيرمان ومنتخب فرنسا خلال الموسم الحالي.


رفع مبابي رصيده إلى 47 هدفًا مع منتخب فرنسا، بعدما سجل لأول مرة في 2017 ضد هولندا بعمر 19 عامًا.


مُباراة صعبة ومُعاناة أمام بولندا:


واجه مبابي صعوبة كبيرة في اختراق دفاع بولندا المُنظّم، حيث فشل في هز الشباك إلا من ركلة جزاء.


أهدر مبابي أكثر من فرصة خطيرة، وواجه صعوبة في التأقلم مع أسلوب اللعب البولندي المُباشر.


تألق حارس بولندا لوكاس سكوربسكي في صدّ العديد من محاولات مبابي.


القناع البديل يُنقذ مبابي:


ارتدى مبابي قناعًا خاصًا لحماية أنفه المكسور، بعد تعرضه للإصابة في مباراة النمسا.


غيّر مبابي لون القناع قبل تسجيله للهدف، من اللون الفرنسي إلى الأسود.


أثار ارتداء مبابي للقناع جدلًا حول تأثيره على أدائه، حيث رأى البعض أنه يُعيق حركته ويُؤثّر على تركيزه.


تعادل مُحبط لفرنسا:


تعادل المنتخب الفرنسي مع بولندا بهدف لمثله، ليُنهي دور المجموعات في المركز الثاني بفارق نقطة خلف النمسا المتصدرة.


تأهل الديوك إلى ثمن النهائي، لكنهم سيواجهون اختبارًا صعبًا في الدور القادم.


شاركنا رأيك بالتعليقات.......

تعليقات