القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

بيلينجهام تحت التحقيق بعد أحداث سلوفاكيا.......

أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" بيانًا رسميًا اليوم، يتهم فيه إنجلترا بارتكاب مخالفات خلال مباراتها ضد سلوفاكيا في دور الـ16 من بطولة يورو 2024.


وجاء في البيان:


  • اتهام إنجلترا بالشغب الجماهيري واستخدام الألعاب النارية.


  • فتح تحقيق مع جود بيلينجهام، لاعب إنجلترا، لانتهاك محتمل لقواعد السلوك اللائق.


  • سيتم اتخاذ الإجراءات التأديبية وفقًا للمادة 55 من لوائح الاتحاد الأوروبي.


  • ستتخذ هيئة الانضباط والأخلاق في يويفا قرارها في الوقت المناسب.


يُذكر أن إنجلترا قد فازت على سلوفاكيا 2-1 في الوقت الإضافي، لتتأهل إلى ربع النهائي، حيث ستواجه سويسرا في 6 يوليو.


وتضمنت الاتهامات الموجهة إلى إنجلترا:


سلوكيات جماهيرية غير لائقة.


إلقاء قنابل دخان وألعاب نارية على أرض الملعب.


إهانات للاعبين والمسؤولين.


أما بخصوص بيلينجهام، فقد قام ببعض الإشارات غير اللائقة خلال المباراة، مما أدى إلى فتح تحقيق معه.


وأوضح بيلينجهام لاحقًا أن هذه الإشارات كانت مزحة مع صديق له، ولم يقصد بها إهانة أي شخص.


يُذكر أن بيلينجهام مهدد بالغياب عن مباراة ربع النهائي ضد سويسرا في حال ثبوت إدانته.


وتأتي هذه الاتهامات لتلقي بظلالها على فوز إنجلترا الصعب على سلوفاكيا، وتضع علامة استفهام حول سلوك لاعبيها وجماهيرها.


فيما يلي بعض النقاط الإضافية:


تُعد هذه ثاني مرة يتم فيها اتهام إنجلترا بسلوكيات جماهيرية غير لائقة في هذه البطولة، حيث تم تغريمها سابقًا بسبب سلوك جماهيرها في المباراة ضد الدنمارك.


يُطالب العديد من خبراء كرة القدم بفرض عقوبات صارمة على أي سلوكيات غير لائقة من قبل الجماهير أو اللاعبين.


تُعد هذه فرصة ليويفا لإرسال رسالة قوية مفادها أن مثل هذه السلوكيات لن يتم التسامح معها.


شاركنا رأيك بالتعليقات.......

تعليقات